in

تحميل كتاب ٤٤ حب الحياة pdf علا ديوب

كلا.. لن تكون متأكداً أبداً أنك تختار الشيء الصحيح، لا أحد في الواقع يعرف ما هو الشيء الصحيح، لكن يمكنك أن تسمح لنفسك أن تستكشف أشياء مختلفة وتتوقف عن اعتبار الأمر كشيء سيء، لا بأس في استكشاف مسارات مختلفة، يتطلب منا الوضع أن نكون خبراء في شيء واحد، لكن.. ماذا لو اخترت الشيء الخاطئ، هل ستبقى متعلقاً به إلى الأبد؟ يعتقد معظم الناس أنهم سيفعلون ذلك، ومعظمهم غير سعداء! لا تسر في الطريق الذي اختاره معظم الناس!
شق طريقك الخاص!
انطلق!
تجرأ!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحميل رواية مدينة الحب لا يسكنها العقلاء pdf أحمد آل حمدان

تحميل كتاب مثل طير حر pdf مهدي الموسوي