in

تحميل كتاب تلويحة بقاء pdf خالد الزايدي

أحبّك جدًا، ورغم الشعور المتدفّق بوفرةٍ نحوك إلا أننا لسنا معًا في هذهِ اللحظةِ تحديدًا.. ومع هذا نحنُ لم نفترق بعد، هناك شيءٌ خارقٌ للطبيعة يربطنا ببعضنا البعض إلى الحدّ الذي أيقنتُ فيه بأن مصيرنا متعلقٌ بديمومةِ الحب الذي لا يزولُ ولا يموت، وأن كل مسافةٍ تصنعها أجسادنا لنبتعد بغيةً منها بأن نصاب بالجفاف.. ما هي إلا فرصة واضحة لقلوبنا لأن تُمطر بغزارة لتنمو فيما بعد ضحكاتنا الطويلة. كما أن هناك دزينة من رسائل الوداع التي بلّلتها دموعنا ونهشت عافيتنا حتى أنهكتها.. نعم إننا نبكي، لكننا كنّا دومًا نغرق بهذهِ الدموع في لحظةِ انهزام؛ لتؤكد لنا في كل مرة بأننا أشبه بالجسدِ الواحد الذي لا يفترق عن نفسه. وإني بشكلٍ دائم ألوّح إليك بيدي من بعيدٍ بنيّة الوداع.. لكنني سرعان ما أجد يدي الأخرى تستقبلك، لتكون تلك التلويحة ما هي إلّا تلويحة بقاء!

قريبا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحميل كتاب لن تجدي رجلاً كأبيك pdf عمار بن حجي الشمري

تحميل رواية فسحة للجنون pdf سعد محمد رحيم