in ,

تحميل رواية محطة قطار براماتا pdf عبد اللطيف الحرز

من الرواية:
“لم يكن البعوض مزعجاً تلكم الليلة، ولا قارصاً كنهش الكلاب، مثل عادته الجارية، وكأن البعوض أبى إلا أن يترك كمية الدماء فينا كما هي، من أجل أن لا يتهمه الانسان بمشاركته امتصاص دم الاهوار القاني الوفاء.
حتى القوارب.. حتى القوارب لم تكن تمخر الماء، بل كانت جنازات تحنو عليها كفوف الماء المشيعة.. لم تكن تلك معركة.. كانت وعداً”.

للتحميل اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحميل رواية أشياء من ذكريات طفولتي pdf حنا مينه

تحميل كتاب الأعمال الروائية الكاملة pdf محمد زفزاف